اتحادية الكرة الحديدية الموريتانية تحصل على اعتماد الاتحاد الدولي للبيتانك



وكالة أخبار نواذيبو - 
 
بيـــــــــان 
 
بعد مرور أكثر من سنتين على الأحداث التي شهدتها ساحة الكرة الحديدية الوطنية وما نجم عن ذلك من غياب تام لبلادنا عن الساحة الدولية، ها نحن اليوم، بفضل الله، وبعد لم الشمل في اتحادية جديدة أقرتها وصادقت عليها الجمعية العامة التي التأمت يوم 15 يناير 2022، نسترجع كامل عضوية بلادنا في الاتحاد الدولي للبيتانك لمواصلة المسيرة التي بدأت منذ انضمام موريتانيا إلى الاتحاد الدولي سنة 1989. 
وبهذه المناسبة، يرفع المكتب التنفيذي لاتحادية الكرة الحديدية للجمهورية الإسلامية الموريتانية )FJBRIM( تشكراته الخالصة إلى كل من ساهم من قريب أو بعيد في هذا الجهد، كما ننوه بدعم كافة رؤساء النوادي واللاعبين متمنيين لبلادنا مزيدا من التألق ومطالبين كافة ممارسي هذه اللعبة بمزيد من الجهد والعطاء والانضباط في هذا العهد الجديد بغية استرجاع مكانة بلادنا ورفع علمها خفاقا على منصات المحافل الدولية. 
والله ولي التوفيق. 
 
المكتب التنفيذي

 

يتم التشغيل بواسطة Blogger.