أول تخليد وطني لمعركة تجكجه و مقتل كبولاني:

أول تخليد وطني لمعركة تجكجه و مقتل كبولاني:


وكالة أخبار نواذيبو - انطلقت يوم أمس بمدينة تجكجة الفعاليات المخلدة ليوم الشهيد الموافق ل 12 مايو و بدأت الأنشطة بحملة نظمها شباب مدينة تجكجه لتنظيف ميدان المعركة الأشهر في تاريخ موريتانيا المقاوم و التي جرت فصولها ما بين قوات المستعمر الفرنسي من جهة وبين فرقة من المقاومة الوطنية قدمت من ولاية آدرار الحالية بنية تخليص العباد من غزافي كبولاني القائد الفرنسي الذي انتهى لتوه من بسط السيطرة الفرنسية على موريتانيا الوسطى (كما سماها) و قبل أن يبدأ مخططه التسلطي لضم مناطق الشمال للمستعمرة الجديدة .
باغتته مجموعة تتكون من نيف و عشرين من خيرة رجال المقاومة ..مجموعة قررت وضع حد لبطش قاتل الشهيد بكار ولد سويد أحمد قبل 21 يوما و تركت للقيام بذلك الواجب زينة الحياة الدنيا من مال و ولد في بطحاء "العوجاء" بضاحية وادي "محيرث بولاية آدرار لتنطلق في إتجاه حي "الواسطة بتجكجه حيث يستحم كبولاني بلبن التكانتيات الرائب و السليت و الحليب لآخر مرة في حياته المظلمة..
 و تتخلل هذا اليوم الأول المخلد لهذه الذكرى الغالية أنشطة للتعريف بأبطال معركة تجكجة و قائدها الشهيد سيدي ولد مولاي الزين ويذكر أن هذا التخليد نظمته جمعية شنقيط أمنا للثقافة و التضامن.

(مراسلة كنت قد أعددتها - مطلع مايو 2012 من عاصمة ولايةتكانت عن أول تخليد وطني لمعركة تجكجه (12/05/1905) نشرت آنذاك في غالبية المواقع الوطنية):

باباه ولد عابدين - تجكجه
12 مايو 2012
يتم التشغيل بواسطة Blogger.