وزارة الثقافة الجزائرية تحظر استخدام الفرنسية وتعمم العربية في نشاطاتها..- وثيقة

النهار وجهت وزيرة الثقافة والفنون الدكتورة صورية مولوجي، مذكرة إلى إطارات القطاع ومدراء المؤسسات تحت الوصاية تخص تعميم استعمال اللغة العربية.


ونصت المذكرة، على ضرورة اتخاذ كل الإجراءات الضرورية مع المصالح الإدارية لضمان تنفيذ تعليمات وزيرة الثقافة والفنون.


كما أكدت الوزيرة، على تعميم استعمال اللغة الوطنية في كل المراسلات الداخلية للقطاع على المستوى الوطني.


وجاء في نص المذكرة: “تنفيذا لأحكام الدستور لاسيما نص المادة الثالة منه. وكذا القانون 91-50 المؤرخ في 16 جانفي 1991. المتضمن تعميم اسنعمال اللغة العربية، المعدل والمتمم. يطلب منكم كل فيما يخصه التقيد إلزاما باستثناء حالات الضرورة المبررة باستعمال اللغة العربية في كل أعمال الاتصال والتسيير الإداري والمالي والتقني والفني. إضافة إلى تحرير كل الوثائق والمراسلات الإدارية والتقارير والمحاضر والاتفاقيات”

كما أضافت المذكرة: “في نفس السياق، فإن كل المناقشات والمداولات في الاجتماعات الرسمية. والملتقيات والندوات والتظاهرات. لابد أن تكون باللغة العربية. باستثناء الدولية منها فإنه يمكن استعمال اللغات الأجنبية إلى جانب اللغة العربية”.


وأكدت الوزير في الأخير، إلى أنها تولي الأهمية القصوى للتنفيذ الصارم لمحتوى هذه المراسلة.

النهار الجزائرية





يتم التشغيل بواسطة Blogger.