ولد اللهاه: تيرس زمور تمتاز بمواردها و تحتاح لفتة كريمة من رئيس الجمهورية...



وكالة أخبار نواذيبو - في إتصال هاتفي أجراه رجل الأعمال عضو المجلس الوطني لجهة تيرس زمور السيد محمد ولد لهاه ولد خيري من ديار المقدسة مع منصة الساحل، حول مداخلة السيد النائب: حمود ولد المالحة في قبة البرلمان يوم 23 في الشهر الجاري حيث ذكر الأخير《 بأن التعدين الأهلي حقق عائدات للبنك المركزي تقدر ب 95 مليار لكن لم تنعكس على مدينة الزويرات 》.

وبعد إشادة رجل الأعمال محمد ولد لهاه بمداخلة النائب عقب من خلال منصة الساحل بإقتراح على فخامة الرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني بأن تكون هناك دئائرة مستديرة تخص ولاية تيرس زمور الولاية الوحيدة لتي لم ينحدر منها أي وزير أو أمين عام أو مدير مؤسسة عمومية كما تعاني الولاية الأسف من الغبن والتهميش وتقع تحت خط الفقر كما يعني أبنائها بين مابين البطالة أوعدم مؤهلات السلامة في أماكن إستخراج المعادن، كما أشار الرجل الأعمال ولد لهاه أن الأوان قد حان للفته كريمة من فخامة الرئيس الجمهورية على ولاية تيرس زمور خصوصا وأن هذه الولاية تمتاز بمواردها الطبيعية ومعادن النفيسة تجعلها محل عناية رئيس الجمهورية وموضع إهتام للفته كريمة من طرف فخامته ، كما ذكر ولد لهاه بأن قد جرى العرف في العالم بشكل عام و دول العالم الثالث بالخصوص أن تكون الولاية هي أول من يستفيد من مواردها من خلال إنعكاسات تتجلى على بنيتها التحتية وتمويل المشاريع فيها ومحاربة الفقر والبطالة والغبن والتهميش. 


كما طالب رجل الأعمال محمد ولد لهاه للبعثة البرلمانية للحزب الإتحاد من أجل الجمهورية التي قامت مؤخرا بزيارة الولاية تيرس زمور و ولايات الشمال بتجسيد مخرجات تلك الزيارة على أرض الواقع. 


هذا ويعتبر الفاعل السياسي ورجل الاعمال ولد خيري أحد الداعمين الأوفياء لبرنامج رئيس الجمهورية إلى جانب كونه يحظى باحترام الساكنة في الشمال عموما وفي ولاية تيرس زمور عن دوره الطلائعي في القرب من المواطنين وخدمتهم واحراز السبق في إطلاق مبادرات المشاريع الجادة ذات المردودية الاجتماعية والاقتصادية الكبيرة في مختلف جوانب التنمية المحلية.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.