نواذيبو: إطلاق سراح المدون حمدها و العشرات يستقبلونه عند باب السجن

نواذيبو: إطلاق سراح المدون حمدها و العشرات يستقبلونه عند باب السجن


وكالة أخبار نواذيبو - أطلق قبل قليل سراح المدون حمدها ولد عبيد الله، بعد قضاء 6 أشهر في السجن المدني مدينة نواذيبو.

و رابط العشرات من شباب نواذيبو و نشطائه و ذوي السجين ، منذ ساعات اليوم الأولى،  أمام السجن لاستقبال المدون و هو يخطو خطواته الأولى خارجا من الباب الذي أدخل إليه "عنوة" قبل نصف سنة من الآن، بتهمة الإساءة إلى رئيس الجمهورية، في تدوينة مصورة على الفيسبوك.

إساءة لم يعترف بها المدون و لا مناصروه، الذي اعتبروا الأمر مجرد تصفية حسابات، قامت بها جهة معينة، من أجل تدجين المدونين و التحكم في آرائهم، بل و تخويفهم من معالجة الأمور العامة، يقول المتابعون.

هذا و قد لقي حمدها تعاطفا واسعا وطنيا و دوليا، حيث عجت مواقع التواصل الاجتماعي، بأنواع التأييد و المؤازرة، بل و تحدثت عنه رسميا الولايات المتحدة الأمريكية في تقريرها الأخير عن حقوق الإنسان في العالم.

وكالة أخبار نواذيبو، تهنئ المدون حمدها و أسرته و أحرار المدينة، بمناسبة إطلاق سراحه، و استنشاقه نسيم الحرية.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.