نواذيبو: الشيخ الحاج المشري يؤدي زيارة لمدينة نواذيبو

نواذيبو: الشيخ الحاج المشري يؤدي زيارة لمدينة نواذيبو


وكالة أخبار نواذيبو - أنهى الشيخ الحاج المشري ، قبل قليل زيارة لمدينة نواذيبو، دامت 3 أيام، إلتقى خلالها جموع من مريدي الطريقة التيجانية و أحباب الشيخ بالمدينة.

و يعتبر الحاج المشري أحد رواد الجيل الجديد للتصوف و المربّين في موريتانيا، و يشتهر فضلا عن تعلمه الحديث ( دراسات جامعية باللغة الفرنسية) ، بالنبوغ في التربية الروحية، و نشر الطريقة التيحانية في هذه الربوع و في جوارها.

و يتجسد جليا دور الشيخ المتعبد المشري، في  قرية معطى مولانا " البلدة الفاضلة" التي أنشأها الرجل قبل عقود ، و اصبحت في ظرف وجيز ، وجهة علمية و روحية مفضلة ،لطلاب العلم و للأسر التي تبحث عن إصلاح أبنائها ، و تقوية تربيتهم الدينية، ما جعلها تتمدد بسرعة كبيرة، مضاعفة مدارسها و معاهدها العلمية ،ترحيب بساكنتها الجدد القادمين من مدن و قرى شتى بحثا عن العلوم و  التصوف ، بالطريقة الشنقيطية الصافية و العتيقة الخالدة.

و يرى الكثير من المراقبين في البلد ، أن قرية " معطى مولانا" و ناسكها الحاج المشري ، لعبا الدور الأكبر في إنتشال الشباب الموريتاني من براثين و مخاطر فكر التطرف ، و بعثا في الأهالي الشوق، إلى طريقة التعبد الأصيلة التي كان يعيشها السكان و يعشقونها قبل ، إنتشار "فكر البترو-دولار" المستور من بلاد الغير.
شكرا الحاج المشري.

باباه ولد عابدين 
وكالة أخبار نواذيبو




يتم التشغيل بواسطة Blogger.