"إسمنت الشمال" تنفي حدوث أي أزمة في الإسمنت رغم كثرة مصاعب صناعته..



وكالة أخبار نواذيبو - نفى مصدر إداري في شركة " إسمنت الشمال" وجود أي أزمة في مادة الإسمنت بمدينة نواذيبو، مؤكدا وجودها بالكم الكافي أو أكثر و بالأسعار الطبيعية، رغم تكاليف الإنتاج و تذبب السوق .

و أوضح المصدر في حديث صباح اليوم للمراسل المتجول لوكالة أخبار نواذيبو، أن الشركة تعمل بكل ما أوتيت من جهود ،مشاركة منها في بناء الوطن ، و تطوير اقتصاده و مواكبة لمشروع المنطقة الحرة ، و قد عملنا و همنا الأساسي هو ضمان توفير الإسمنت في العاصمة الإقتصادية ، رغم الصعوبات الكبيرة و الكثيرة التي تعترض صناعة هذه المادة الأساسية في البناء.

و عن سر إعلان بعض تجار التجزأة ، تذمرهم من ما وصفوه بتغيير الشركة لطريقة معاملتهم، أفاد المصدر بأن الشركة كسائر الشركات التي  تحترم زبنائها و تكريما لوفائهم لمنتوجها، كانت "تشاركهم"  بشكل غير معلن في أرباحها ، و تمنحهم تشجيعات و امتيازات ، مقابل وفائهم لمنتوجها، ما فهمه بعض تجار التجزأة "غلطا" ظانين أن الهدايا فرض و ليست خيار تابع لعدة عوامل أهمها من بين أمور عدة: ارباح الشركة و استقامة الزبون و درجة مداخيله للشركة... ، و بما ان الظروف تغيرت و لم تعد كما كانت ، نتيجة غلاء المواد المستخدمة في صناعة الإسمنت ( خاصة مادة الكلينكير التي تمثل نسبة 80% في صناعة الإسمنت) ، و ارتفاع أسعار النقل البحري، و المحروقات التي يتطلبها تشغيل المحطة الكهربائية الخاصة بالشركة، كل هذه المصاعب و غيرها، أثرت سلبا بشكل كبير على الشركة و لم يعد بإمكانها تقديم تلك الهدايا و التشجيعات، و لا حتى قرض الإسمنت ، ما يبدو أن بعض تجار التجزأة لم يستسغه  !!

و عن المصاعب التي تعثر حاليا إنتاج الشركة، و كغيرها من شركات الإسمنت، يوضح المصدر المأذون في الشركة التي  تحمل الترخيص رقم 001 في منطقة نواذيبو الحرة، أن سعر مادة الكليكنر ( المستوردة) ، قد قفز من 39 إلى 74 دولارا، و أن تكاليف نقله يضاعفها الإنتظار الطويل للباخرات المحملة به قبالة ميناء نواذيبو ( المحدود السعة).

 و حول مساهمة الشركة في التشغيل، يكشف المصدر ، أنها تشغل رسميا و بعقود عمل مكتملة ، 120 عاملا موريتانيا .

يذكر أن مجموعة من التجار الذين يبعون الإسمنت بالتجزأة ، قد أعلنوا قبل أيام نيتهم مقاطعة شركات الإسمنت ، إحتجاجا على ما قالوا إنه غلاءه، الشيئ الذي فندته اليوم ، تصريحات شركة إسمنت الشمال .

باباه ولد عابدين 
وكالة أخبار نواذيبو


يتم التشغيل بواسطة Blogger.