شنقيتل

شنقيتل
Sahel Dév

نواذبو: السكان يرفضون تصريحات مسؤول في المنطقة الحرة 'حملهم الإخفاق في نظافة المدينة..

نواذبو: السكان يرفضون تصريحات مسؤول في المنطقة الحرة 'حملهم الإخفاق في نظافة المدينة..


وكالة أخبار نواذيبو - رفض العديد من سكان مدينة نواذببو ،اتهامهم من طرف مدير الموارد بسلطة المنطقة الحرة بنواذيبو محمد ولد سيد عمار، بتشكيل عقبة كأدى ، أمام نظافة المدينة !!


و استغرب عدد من سكان أحياء - لعريقيب و لعوينه و الغيران و بغداد و دبي و صاله و النيمروات و مادريد و الترحيل - في تصريحات مختلفة ،ظهر اليوم ،للمراسل المتجول لوكالة أخبار نواذيبو، أن يكون لمدير الموارد ، هكذا شجاعة لمحاولة تبرئة نفسه أو مؤسسته "العملاقة"، من الفشل في تنظيف مدينة صغيرة بحجم نواذيبو؟!، مدينة يصرف غالبية سكانها و الشركات العاملة فيها ،من جيوبهم لنقل إنتاجهم اليومي من الأوساخ المنزلية، إلى المكبات العامة ، أو إلى خارج المدينة ، يقول حسنّا مستشيطا غضبا من هذه التصريحات!!

مبروكه من النيمروات ، لا ترى أهمية كما تقول، في الرد على تصريحات ، ما زادت صاحبها ،سوى كشف عجز يعشش في مؤسسته ، منذ أن أوكل إليها ملف نظافة المدينة ، حيث لم تنجح و لو لشهر واحد على الأقل ،في تنظيف شارع واحد من شوارع المدينة ،المحدودة العدد،  ما جعل المثل "كبش الأنبياء اللي ينبش عن موس ذبيحتو" يصدق على المدير و هو يحاول تحميل الساكنة مسؤولية تناثر القمامة هنا و هناك في مختلف باحات المدينة و أسواقها، تضيف السيدة و هي تستخرج نعلها من وسط كومة قمامة استوطنت رصيف سوق "أل 4"،بعدما سقط من رجلها و هي مسرعة ، في سباق إلى تاكسي تتجه إلى مادريد حيث مسكنها!


محمد ( أحد سكان دبي) يثني على المدير ، لأنه ابتدع عذرا جديدا قديما ، يبعد مؤسسته عن الاتهامات و يحمل المواطنين فشل عمليات نظافة مدينتهم، إنه لا يقل إبداعا عن المؤسسة نفسها ، و التي لم تنجح لحد الساعة( ربما لم تسعى أصلا) في تشييد حتى سم² واحد لتدبير أو حضن القمامة و الأوساخ، و ذلك رغم مرور 8 سنوات على إنشائها و تسلمها ملف النظافة، ما جعلني  لا أرى أملا في نظافة نواذيبو ،ما دام الحال هكذا يقول محمد؟! 

و كان موقع " المؤشر" المتخصص في مجال موارد المنطقة الحرة ، قد نقل عن ولد سيدي عمار قوله ، إن عقليات مواطني نواذيبو ، تعثر النجاح في تنظيف المدينة  ، تنظيف يكلف المنطقة الحرة مبلغ 60 مليون أوقية شهريا، كما نقل الموقع عن المدير، ما يعني بعملية حسابية بسيطة ، أن نظافة نواذيبو (جزء منها على الأصح) يكلف سنويا خزينة المنطقة الحرة ، مبلغ 720 مليون أوقية قديمة!!  .




يتم التشغيل بواسطة Blogger.