شنقيتل

شنقيتل
Sahel Dév

عن التقطيع الإداري الجديد:


صحيح أن مسألة التقطيع الإداري من المسائل التي تستوجب المراجعة فمن المعلوم أن هناك حيفا تتعرض له مناطق ذات كثافة سكانية معتبرة ولم تستوفي بعد حقها في التقطيع الإداري، إذ خرج علينا مجلس الوزراء اليوم باستحداث ست مقاطعات جديدة بينها انتيكان على سبيل المثال بولاية الترارزة التي يجب أن لا تتعدى حدودها مركزين إداريين هما انتيكان ولكصيبة
وكان من الأفضل أن تكون باسم مقاطعة شمامة وتراعي العامل الديموغرافي ،ولتكملة القرار كان يجب أن يشمل تكنت فهي مدينة لها مركز اقتصادي واعد وبعد تاريخي محفوظ 
وإذ يظل مركز تكنت الإداري خير شاهد على الحيف في التقطيع الإداري حيث بالكاد يحصل على تمثيل في البرلمان عن طريق نائب واحد بينما يوازي عدد ناخبيه ست مقاطعات وطنية كلها ممثلة بنائب
فقد آن الأوان لتصحيح الاختلالات في التقطيع الإداري وإنشاء مقاطعات وفقا للكثافة السكانية وليس بطريقة اعتباطية
وما يمارس على تكنت ليس إلا صورة مصغرة من تهميش ممنهج يطبق منذ عقود على ولاية الترارزة المحرومة من المشاريع وتطبيقها والتعيينات
ويمارس ضدها الغبن وحين يرفع بعض ساكنتها أصواتهم طلبا للإنصاف يأتي الرد بأنهم من أهل نواكشوط ،علما بأنهم لم يحصلوا أي تمثيل برلماني هناك ولم ينتخب أي عمدة في نواكشوط من سكان الترارزة مع انهم يمثلون نسبة معتبرة من ساكنة نواكشوط
لسنا دعاة فئوية أو جهوية أو قبلية لكننا ندعو ونأمل تصحيح ومراجعة التقطيع الإداري كي يكون ملائما للنمو الديموغرافي والبعد الاستراتيجي سعيا لتشكيل قطب تنموي ونهضة شاملة 

الشيخ ماء العينين حبيب الرحمن
يتم التشغيل بواسطة Blogger.