شنقيتل

شنقيتل
Sahel Dév

الشعبية للتمكين للغة العربية تندد بإصدار بيانات رسمية بلغة أجنبية..- بيان

الشعبية للتمكين للغة العربية تندد بإصدار بيانات رسمية بلغة أجنبية..- بيان


وكالة أخبار نواذيبو - 
بيان:

تابعنا في الفترة الأخيرة نشر بعض الإعلانات والمراسلات الإدارية بلغة غير اللغة العربية، والتي نص الدستور الموريتاني في مادته السادسة على أنها هي اللغة الرسمية للجمهورية الإسلامية الموريتانية.

أكثر من ثلاثة عقود مرت على المصادقة على دستور يوليو 1991، والذي نص على أن اللغة الرسمية للجمهورية الإسلامية الموريتانية هي اللغة العربية، وأكثر من ستة عقود مرت على استقلال البلاد، ومع ذلك فما تزال بعض الوزارات والمؤسسات العمومية والمجالس المنتخبة ذات الصلة المباشرة بالمواطن تصدر وثائق بلغة أجنبية، ومن بين الوثائق التي صدرت في الفترة الأخيرة بلغة أجنبية، وحتى من دون ترجمة إلى اللغة العربية :

ـ إعلان مُوَقَّع من طرف مدير المصادر البشرية بالشركة الوطنية للصناعة والمعادن لاكتتاب أربعة حاملي شهادات مهنية في الجيولوجيا المعدنية بتاريخ 02 أغسطس 2021، وإعلان اكتتاب آخر موقع من نفس الجهة لصالح 20 ممرضا من مختلف المستويات بتاريخ 31 أغسطس 2021.

ـ استدعاء موجه من بلدية لكصر إلى كل من لا يملك "رخصة افتتاح" صادر بتاريخ 31 أغسطس 2021، وموقع من طرف رئيس المصلحة الفنية بالبلدية.

ـ تعميم صادر عن مدير الصيدلة بوزارة الصحة يتضمن أمرا بسحب دوائين بتاريخ 22 سبتمبر 2021.

إننا في الحملة الشعبية للتمكين للغة العربية وتطوير لغاتنا الوطنية، لنندد بصدور هذه الوثائق بلغة أجنبية، ونطالب من الجهات التي أصدرت تلك الوثائق بضرورة احترام نص المادة السادسة من الدستور الموريتاني والتي تقول :" اللغات الوطنية هي العربية والبولارية والسوننكية والولفية. اللغة الرسمية هي العربية".

نواكشوط بتاريخ 18 صفر 1443
 الموافق  26 سبتمبر 2021 
   
المكتب التنفيذي                       
 للحملة الشعبية للتمكين للغة العربية وتطوير الوطنية

يتم التشغيل بواسطة Blogger.