شنقيتل

شنقيتل
Sahel Dév

الزويرات.. تدشين سد يخزن 363 ألف متر مكعب من مياه الأمطار



صحراء ميديا - دشنت السلطات الموريتانية، اليوم الاثنين، في ولاية تيرس زمور شمالي البلاد، سدًا تصل قدرته التخزينية إلى 363 ألف متر مكعب من المياه، يراهن عليه سكان الولاية لحل مشكلة نقص المياه، خاصة في مدينة الزويرات.

وجرى تشييد السد الجديد طيلة العامين الماضيين، بالشراكة بين القطاعين العام والخاص، وبمبادرة من «الهيئة الموريتانية لمساعدة ضحايا السيلكوز  والأمراض في المهن المنجمية» التي يرأسها الشيخ ولد بايه، رئيس البرلمان الموريتاني وعمدة الزويرات السابق.

و يقع السد بالقرب من كدية الجل في مقاطعة فديرك، على بعد كيلومترات من مدينة ازويرات، ويراهن عليه سكان المدينتين لتوفير مياه الشرب ومياه الأنشطة الزراعية والتنموية في المنطقة.

ونجح السد خلال الأسابيع الماضية في تخزين أكثر من 60 ألف متر مكعب من مياه الأمطار، وبقيت من سعته أكثر من 300 ألف متر مكعب.

وقال مدير الهيدرولوجيا والسدود بوزارة المياه والصرف الصحي، أحمد زيدان محمد محمود الطالب مختار، إن الحكومة «أعطت الأولوية لعتبئة المياه السطحية خاصة في المناطق التي تعاني شحا في الموارد المائية الجوفية».

وضرب المدير المثال بمدن كيفه وكنكوصه وبوكي وتجكجه والزويرات وأطار، ومدن أخرى عديدة، وذلك من خلال «استغلال مياه النهر والسدود والبحيرات والأحواض المائية».

و أوضح المدير أن موريتانيا «تفقد سنويا، للأسف، كميات معتبرة من مياه الأمطار نتيجة لعدم وجود منشئات مائية لتخزينها».

ويأتي تدشين السد ضمن تنفيذ البرنامج الانتخابي للرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، وخاصة فيما يتعلق بتشييد السدود وتحقيق الأمن المائي، وفق ما أعلن خلال حفل التدشين.

تابعونا على تويتر:
 @Akhbarnouadhibou 
 و على الفيسبوك : https://facebook.com/akhbarnouadhibou.info
يتم التشغيل بواسطة Blogger.