شنقيتل

شنقيتل
Sahel Dév

تجكجه : البلدية "بعثت " مصنع التمور من موته السريري لتشغيل 120 إمراة..

تجكجه : البلدية "بعثت " مصنع التمور لتشغيل 120 إمراة..


بعد توقف العمل فيه لعدة سنوت ، تحركت بلدية تجكجه لبعث مصنع تمور تجكجه من موت سري عاشه مؤخرا و لعدة سنوات، و عبأت لذلك مواردها البشرية و التقنية لإعادة الحياة في هذا المصنع " اليتيم " في ولاية تكانت , ليتواصل تثمين الثمار المحلية .


و بتدخل من بلدية تجكجه، و مواكبة منها لبرنامج " تعهداتي" استعاد المصنع ثقته لدى صندوث القرض و الإدخار CDD الممول الأصلي لمبادرة إنشاءه ، و عادت عمليات التصنيع إلى سابق عهدها (2014)حين واكبت البلدية فكرة إنشاء المصنع و حرك العمدة آنذاك و الحالي محمد ولد بيها علاقاته  ليتجسد المصنع على أرض الواقع و يدخل إسم مدينة تجكجه و ثمارها في سجل المنتجين و المصنعين الوطنين ، عبر منتوجات من مشتقات التمور و ثمار أشجار عاصمة ولاية تكانت ، و من هنا بدات قصة مصنع تمور تجكجه و إنبعاثه بعد " سبات " دام عدة سنوات ليصبح حديث مجالس سكان المدينة و ضواحيها و أهل الصناعات في البلد بشكل عام، قصة مصنع تستفيد منه بشكل مباشر 120 إمرة..

و يأمل القائمون على المصنع ان تصل منتجاته (التمور المعلبة، عصائر التمور و الكارور ..) إلى أسواق المدن الكبرى في الوطن، و لما لا خارج الوطن يضيف خبير الصناعات الغذائية المشرف على المصنع المهندس أحمد ولد محفوظ ولد بودرباله  في حديث خاص لوكالة أخبار مساء اليوم.

موضوع يتعلق بالخبر :




يتم التشغيل بواسطة Blogger.