شنقيتل

شنقيتل
Sahel Dév

نواذيبو : العمدة يوضح بالحجج الدامغة " قضية ملعب نواذيبو "..تفاصيل


كالة أخبار نواذيبو -
 
تابعت الليلة مقابلة العمدة و النائب عن مدينة انواذيبو في ما يتعلق بقضية الملعب البلدي و كنت قبل أيام قد شاهدت مقابلة السيد رئيس الاتحادية الوطنية لكرة القدم و ابن مدينة انواذيبو الأخ احمد ولد يحي و خلصت إلى الاستنتاجات التالية : 
 السيد العمدة و النائب كان واضحا و شفافا كما هي عادته و سرد بالتفاصيل و الأسماء والشهود أسباب توقيعه لتنازله المدفوع بحرصه على أن لا يعيق جزء من مشروع وطني رغم تحفظه المبدئي و اعتمد في قراره على مصداقية رجل الأعمال المحترم عباس بوغربال الذي هو بمثابة والد السيد احمد ول يحي كما هو الحال بالنسبة للعمدة و قد اقتنعت كمعظم من تابع المشهد بأحقية البلدية بتسيير ملعبها بسبب الحجج الواضحة و القانونية و المؤسسة  للسيد العمدة و النائب.
أما السيد أحمد يحي فقد كان مندفعا بعض الشيئ في مقابلته و مزهوا بنصر فريقنا الوطني و عضوية المجلس التنفيذي للفيفا و كونه نائب الرئيس وهي أشياء تستحق الفخر إلا أنها دفعته نفسيا لمستوى عال من الثقة الزائدة و هو ما نتجت عنه تصريحات حادة قال فيها أنه لن يمارس السياسة و أن لا طموح له في موريتانيا و بالمقابل فإنه يؤكد أن الاتحادية لن تسمح باللعب في الملعب البلدي ما لم تسترجع الاتحادية و هي تصريحات غير مدروسة مهما كان موقفه من القضية و درجة أحقيته(من وجهة نظره)  بالملعب من عدمها .
في النهاية العمدة و النائب و حتى الرئيس احمد عبرا عن إمكانية وجود حل ، الأول من خلال تصريحه أن بابه مفتوح و أن احمد هو بمثابة أخ إن لم يكن ولدا له و أما الثاني ف عن طريق بيانه الليلة حيث تراجع عن الكثير من ما فُهم في مقابلته و أعاد ميزان الأخلاق للعمل معترفا للعمدة و النائب بالمقام الكبير الذي يحتله في المدينة و بعامل السن الذي تعلمنا جميعا أن لا ننساه مهما كان حجم الإختلاف و عليه فإنني متأكد أن السيد الرئيس  لو راجع والدنا جميعا  و عمدتنا في هذا الإشكال فسيكون الرد إيجابيا و ستحل القضية بما يخدم رياضتنا و ملاعبها  و يحافظ على  مستقبل شاب يعتبر قدوة لجيل كامل بسبب ماتحقق من إنجازات كروية في عهده و بمشاركته و لا يجب في أي حال من الأحوال أن نخسره.
س.م.ه
يتم التشغيل بواسطة Blogger.