شنقيتل

شنقيتل
Sahel Dév

نواذيبو : حراك قوي و أنباء عن ترشح سيدة لرئاسة مكتب نقابة الصحفيين..

 وكالة أخبار نواذيبو - تعيش الصحافة في مدينة نواذيبو هذه الأيام  على  وقع التحضير لانتخابات نقابة الصحفيين ' و بشكل خاص محاولات لتوحيد وجهة صحفيي المدينة الشاطئية في هذه الاستحقاقات المرتقبة .


و بالرغم من قلة عددهم فإن صحفيي نواذيبو ' قد أظهروا لحد الساعة اتجاهات مختلفة ' و متفرقة للذهاب إلى هذه الانتخابات..

تتنتظم مجموعة تطلق على نفسها " الصحفيون المهنيون  '' في معسكر موحد ' يقولون إنه من أجل استعادة ألق صاحبة الجلالة و ما يليق بها من احترام ' و يقدمون للمنصب أحد الصحفيين العاملين ببلدية " بو الأنوار " لقيادة مكتب النقابة في العاصمة الاقتصادية ' فيما يرى جناح آخر  يقدم  سيدة شابة الهاشميه بنت حجور ' موقع آلو بريس " 'يرى أنه قد آن الأوان لتمكين إحدى بنات حواء من هذا المنصب '  فهن  موجودات و ميدانيات و منهن المهنيات المؤمنات بالصحافة ' و بالتالي فيجب فتح الباب لمشاركتهن في تسيير المهنة .


من جانبه المكتب القديم و الحالي للنقابة في نواذيبو ' لم " يحدد " بعد موقفه و لا تموقعه من الانتخابات ' إلا أن أمينه العام يبّا جالو يقول إنهم في المكتب ملتحمون و متحدون ' و اكتفى يبّا في تصريح مساء اليوم للمراسل المتجول لوكالة أخبار نواذيبو : بأن مكتبه سيعلن عن موقفه في الوقت المناسب ' و أضاف أن هذا الحراك لا يعني سوى القائمين به.


هذا و يرى العديد من المتابعين للشأن العام في مدينة نواذيبو أن ترشيح السيدة الهاشمية لنقابة الصحفيين في نواذيبو قد يكون تدشينا لمرحلة جديدة في تاريخ النقابة خصوصا ان هناك من يجزم بوقوف بعض النافذين خلف ترشحها ' ما يسهل تمكنها من النقابة ' لقيادة صحافة نواذيبو المنقسمة أصلا على نفسها  يقول المصدر ؟

موضوع يتواصل...

يتم التشغيل بواسطة Blogger.