شنقيتل

شنقيتل
Sahel Dév

رائعة سدوم ولد نجرتو في مديح الأمير هنون ولد بوسيف



يقول الشاعر و الفنان سدوم ولد نجرتو في مدح الامير هنون ولد بوسيف رحمه الله ، أمير أهل هنون لعبيدي احدى إمارات أهل عمر ولد الفحفاح من سلطنة أولاد امبارك بالصحراء الكبرى :

فقراشْ نْجُوعْ نْقَيْوَان    //==//      شِيْخْ نزَايلْهَا و حْلِلْهَا

بِيهْ تشُومْ و لَرْظض السَّيْحانْ  //==//     ايرَحّلْهَا وا ينَزّلْهَا

أغْلَظْهَا و اَكْبَرْهَا دِيوَانْ      //== //   و أرَيّسْهَ و أسَطْفَلْهَا

وَ أطْرَبْهَا تَوّ اللِّعْبْ ءو كانْ  //== //    الْمَصِيبَه يِتحَمّلْهَا

بِالْخَيلْ الحرّاتْ و لَظْعانْ == وَ اصْحابْ الْمُلْكْ مْقدّلْهَا

كانْ اطْرَحْ فَرَاسه تِزْيَانْ  == رَبِّي للنّاس ايْحَفّلْهَا

و مَسْلَه ذابِحْهَا فِي الْكِرْعانْ = فَرْظض عْلى امْباَرك يَوْكَلْهَا

هَنُّون الِّ عَرْبْ ايتِتّان == التّالِ مِنهَا وَ أوّلْهَا

مِثلُ فِيهَا عَمُّو عِثمَانْ == ؤبُگَّ سلطان مْحَافِلْهَ

و عَمُّو بَكّارْ غْليظْ الشّانْ = أكبَرْهَا زَوْقه و اعْقَلْهَا

خْليفِتة گقوْجَايْ الفرْسان == للتّانِتْفُرْتْ يزَگّلْهَ

يصْدَف مُلاهَا فِي الْمِسْلانْ = فَرْصسو تِهْرِدْ قدْحْ كْفِلْهَا

و يجِي جانِبْهَا طفْلْ الشان == مْلَقْمَسْ مِن دَمْ كْفِلْهَا

هَنونْ و كانْ اصْبَحْ غَضْبانْ = عِقدَ فِي وِجْهُ يَعْمَلْهَا

اللهُمّ وِجْهْ البُرْتانْ == و لا حَدْ يظَلْ مْقابِلْهَا

ما يِحْمِلْ بِيهَا كُونْ فْلانْ == فْلانْ و لاهُ حَامِلْهَا

و قمَانْ العِلْبَه و التِّمْتانْ == مُحَالْ اتقيسُ بِجْهَلْهَا

هَيْبِتة مُولْ الْمُلْكْ السبحان = أشْ يَعْمَل حَد امْتِينْ لها

الشّرْ عْمَلْ فيه البُرْهان == و اخبارْ الشِّيعَه كَمّلْهَا

و أعادِيهْ ارْمَحْهَا بالقغزْيانْ = و هَذَاك الْ عادْ مجَفّلْهَا

تَوْ يجِي فَي ٱرْبَعْ مِية عْنَانْ = و هُوّ هُوّ قاعْ أرْجَلْهَا

و ٱوْلادْ الفَحْفَاحْ الظّمّانْ = طُولْ الشّرْ ٱِيلَ دَامْ لْهَا

مَا تِذْرِحْ فيه ، و لا تِلْيان == و لا قطْ ٱلْطَامُ مَلَّلْهَا

ؤلا قطْ ٱتنَزّهْ فِي لَوْطانْ == عَرْبِ قاتِلْتُ و قتِلْهَا

و لا قط قتلْهَا قاعْ زمانْ = ما نِزْلِتْ فِمْنَيْنْ قتلْهَا

و مْرَق هُوّ بَلُّو حَشْمان == و فِي دْيَارُو سَدّاوْ حْلِلْهَا

هِيّ يُومْ ٱلْ تَقبَض لَظْعَانْ == تِجْبِدْ تِتْمَعْيَرْ فِي رْجِلْهَا

وِلْ نجرْتُ مَانَ اللَّه كانْ = ما يَحْظضرْ وِسْطْ فْزُوعْ لها

هِي كِيفْ جنود السلطان == بِكْنَايِنْهَا و حْمَايِلْهَا

و عْمَايِمْهَا شَاشْ أرَوَان == و عكارَه فِي دَلايِلْهَا

و مَحْزَمْة مّبَّرْ و القفطان = و حْرَامْ مْطَرّزْ قادِلْهَا

و بنودْ علَى عِيدَان ٱزّانْ = في جَعْبْ النّصَارَى يَنْعَلْهَا

و غفافير عْلَى كِلْ ٱلْوَانْ = تِظْوِي فِي الشّمْسْ مْدَاوِلْهَا

طاقتْهَ بُوفُمّيْنْ قرَانْ = و سْلاحْ في بَيْض تحَمّلْهَا

تَسْمَعْ كَمْ مِن زَامِلْ كَلْشَان = دْهِيرُ الارْضْ يزَلْزَلْهَا

و تشَوف صواقيهَ تَتبَانْ = تِتحَاذَ ذَيْكْ مْعَازِلْهَا

بُو رَمْضانَيْنْ و بو رَمْظَان = بِاقفُفْ و قطاطِي تِعْزِلْهَا

وتَسْهَا فِي الْقَالَه و القفطان = و دْرَامِزْ رُوس مطافِلْهَا

و دراريع البُوق الشِّهبان = تِظْوِي فِي الشّمْسْ مْكاحِلْهَا

يِعْمِي عَنهَا عَيْنْ الْمِعْيَانْ = و لا صَابِتْ نِيِّة دَاحِلْهَا

هَذاكْ فلانْ و ذاك فلان == ٱمّالْ العادِي تحْمِلْهَا

تِتقامِسْ فِي الرَهْجْ الدّخّان = عادَه مَعْرُوفَ قاعْ لْهَا

و ٱلِّ شَلّة سَعْدُ يِشْيَانْ = و وَيْلْ ٱلْ عَاطِ بِقفَاهْ لها

يَكْرَمْ مِن كَم مِن شَعْناَن = بِخْبِيط الدّفْعَه تَعْمَلْهَا

و تحوص الفارس فِي المِسْلان = فَرْصس تِهْرِدْ قدْحْ كفلْهَ

ولَّ تَصْدَفْ مِن بَل قرَان = القندُوز و رَاس رْجِلْهَا

بِحْدَجْ قالِبْ مُوسَى نِصْرَان = ذُوك أيّاكْ من مْقَاتِلْهَا

قايِدْهَا هَنونْ السلطان == عْلَى ٱثرُو منْبَجْ أوّلْهَا

متقفّلْ تَحتُو مِنتْ حْصَانْ = خامِرْهَا شَيْ مْشَاوِلْهَا

زَافُوفَه تَغلَبْ مِية عنانْ = عْلَ  لَسِيمْ يحَمّلْهَا

و مَرّه تَحتُ زَامِلْ كَلْشَان = خَيْلْ الْمَجْبُودَ يَحْفَلْهَا

ييسَنّدْ بِيهَا شَوْرْ قَنّانْ = وَكْتَنْ تِنْشَلْ يوَيْتَلْهَا

هذَا ماهْ ٱنُّو دَيْ لسَانْ = عمَلْ ذِ الْحِيلَه و يعْمَلْهَا

و ٱعمَلْهَا فِي نْجُوعْ يوَلانْ = فِي كْرَاعْ الناقه ، سَوّلْهَا

و عمَلْهَا طاحْ علَى فِرْقانْ = أولادْ عْبَيْدِي سَقبَلْهَا

و عمَلْهَ فِي عْرَبْ بِالدّمْيَانْ = و بقرقلْ الاكْحَلْ سَرْمَلْهَا

جَابْ ٱلِّ فيهَا مِن حَنْحَانْ = و لا خَلّ بَقرَه و عْجِلْهَا

صبَرْ صَبْرْ مْتَيْتَلْ غضْبَان = ماهُو بِالسوق مْعَجّلْهَا

يِبْغي عادْ يسَابِق لَظْعَانْ == عامِدْهَا ولَّ غَافِلْهَا

إليْن يقفَحْهَل لِلِّي بَان == فوِسْطْ الرّكْنَه يَوْكَلْهَا

و لُولَا خَوْفْ كْلامِي يِشْيَانْ = فَعْقبْ الصَّبَّه وَ اوّلْهَا

نقلْ انُّو عَرْبِ سلطان = و سَمْيُو لَخْلاق يْمَلْمَلْهَا

خَيْل زعيمْ انْجُوعْ اِيوَلانْ == راجِلْهَا و ولدْ راجِلْهَا

الخيل الا قبلت تزيان ///// و يلا ما قبلت لا يشكيك

يتم عياط الخوف قران //// و مخاليق ألا في فيك

زعيم امبارك و رجالو  //// و شياخة بوه و جدُو ذيك

و شياخة عمو و أخوالو /////. يل داحستك لاهي نوصيك

أخير ألا تُخلى لُو   ////////  كانك بن عم أهدء يهديك

هو قالعه بأفعالُو      /////// و بذي ولّ ذي ولّ ذيك

تنبيه :

حرف القاف في هذه الرائعة الشعرية ينطق " قافا يمنية " ' كما هو حاله في معظم اللهجات العربية المتداولة في شتى الأمصار المغاربية و خاصة بين البدو العرب في الشام و الجزيرة العربية و الصحراء الكبرى.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.