شنقيتل

شنقيتل
Sahel Dév

نواذيبو: توقيف عمل الكوبيين العاملين في "طب كوبا " قد يقتل المؤسسة الطبية الأرقى في البلد ..؟!


ينتظر الاطباء الكوبيون العاملون في مركز الإستطباب بمدينة نواذيبو ، إنتهاء عقد العمل الذي يربطهم بالمركز في شهر فبراير المقبل سنة  2021 ، حيث لم تعلن السلطات الموريتاتية ، عن نيتها التجديد لهم  ، وهو ما ولد شعورا ، بأن الحكومة ، تريد إنهاء التعاقد معهم دون توضيح الاسباب ، أو الإعلان عن ذلك .

 وحسب مصادر خاصة لمبادئ ، فإن هؤلاء الأطباء  ،لم يتلقوا أية رواتب منذ ثلاثة أشهر ، حيث كانوا  يتلقوا رواتبهم ، من  مداخيل المركز ، رغم أن أغلب المراجعين ، بحوزتهم بطاقات  التأمين الصحي "اكنام " ،و التي ترفض  بدورها ، تسديد المستحقات المطالبة بها  من قبل إحدى أهم المنشآة الصحية في تاريخ البلد ، 

وحسب ذات المصادر ، فإن جهد الإدارة الخاص ، وعقلنة تسيير مداخيل المركز الصحي  ، هو ما مكن المنشاة الصحية  ، من مواصلة العمل ، كالعلاج ، وتسديد رواتب  للأطباء  ، والطواقم العاملة تحت إمرتهم  ، فضلا عن شركات النظافة ، وإداريين ومترجمين .

عدد الاطباء الكوبيين وحدهم ، وصل إلى 63 طبيا ، من بينهم ، 15أخصائي ،  و 20 ممرضة ، و 20  طبيبا عاما وفنيان ، و 5 اخصائيي اشعة.


الحكومة الموريتاتي لم تدفع يوما فلسا واحدا لصالح هذه الصرح الطبي منذ إنشاء ، الأمر نفسه ينطبق الجهة الوصية الممثلة في "وزارة الصحة .


يعتبر مراقبون أن اللامبالات بوضعية المؤسسة الصحية ، وتركها لحالها ، قد يؤدي إلى إغلاقها ، وهو ما سيمثل  خسارة كبيرة للمدنية ، الاي  اصبحت تعيش انتعاشا اقتصاديا على حد تعبيرهم ، يعود فضله إلى التزايد في عدد المراجعين الوافدين من بلدان كنا بالأمس القريب نعتبرها وجهة للحالات المرضية الحادة ،  كالمغرب ، والجزائر ، وبعض دول الجوار الأخرى ، حيث  استفاد قطاع السياحية من هذه التجربة ، الفريدة من نوعها في شبه المنطقة ، حسب  العديد من المهتمين بالشأن الصحي ،   والذين يأكدون أنها  لاتجود إلا  في دولة قطر، والكويت، في الخليج العربي بقارة آسيا .


الحكومة الموريتاتية أعلنت قبل أيام عن نيتها التعاقد مع أطباء من خارج البلاد رغم وجود الأطباء الكوبيين ، وتقول مصار مطلعة على مجريات الملف ، أن رسائل تم توجيهها إلى كل من فرنسا  ،  وإسبانيا  ، و تونس ، وقد حصلت الجهات المعنية على أجوبة ، حول الرواتب المطلوبة لهؤلاء الأطباء ،  واكتشفت أنها مرتفعة مقارنة برواتب الاطباء الكوبيين ’حيث يصل الراتب المطلوب للطبيب الفرنسي إلى 15 ألف يورو...

المزيد على الرابط التالي :

مبادئ

يتم التشغيل بواسطة Blogger.