نواذيبو : اتهام برنامج آمريكي بالتمييز و الاستحواذ على مخصصات ورشة لمكافحة التطرف..


اتهمت مجموعة من ناشطي المجتمع المدني بنواذيبو برنامجا آمريكيا لمكافحة التطرف العنيف بالاستحواذ على المخصصات المالية للمشاركين.



و قال الناشطون في تصريحات مختلفة لمراسل أخبار نواذيبو إن برنامج 4P4 USID الأمريكي استدعاهم للمشاركة في ورشة تكوينية بالمدينة ( يوم أمس الخميس 26 ) حول مخاطر التطرف و العنف دامت يومين ، و بعد اختتامها زوال اليوم و تفاجؤوا بالتمييز الحاصل بين المشاركين فيما يخص المخصصات المالية ، حيث قام المسؤولون عن الورشة بتسجيل ( عمدا ) بعض صحفيي المدينة على أساس أنهم مستقدمون من مدن أخرى و منحوهم مبلغ 5000 أوقية لكل منهم فيما قدموا للبقية 200 أوقية و نحن كلنا من نواذيبو و متعارفين فيما بيننا ..

و أضاف الناشطون أن هذه المنظمات و لتقاسم كعكة الورشات دأبت على استقدام نصف المشاركين و حتى الأئمة يتم جلبهم رغم أن أمثالهم موجودين بكثرة في نواذيبو و يحظون بثقة المشاركين على الأقل لقربهم منهم و معرفتهم لهم...فهم في نفس المدينة !! 

و طالب المتذمرون السفارة الأمريكية بالتدخل لإعادة مسؤولي البرنامج إلى جادة الصواب و معاقبة من قاموا بهذه الأفعال المشينة في تاريخ الدولة الأكثر ديمقراطية في العالم ( الولايات المتحدة )...

و كانت نواذيبو قد احتضنت أمس ورشة لمحربة التطرف العنيف منظمة من طرف برنامج تابع للتعاون الأمريكي USAID ...
باباه ولد عابدين - أخبار نواذيبو
يتم التشغيل بواسطة Blogger.