فشل قسم الإعلام بوزارة الصحة في تغطية زيارة وزير الصحة لنواذيبو..


انتقدت مصادر عديدة غياب أنشطة وزير الصحة في الصحافة الوطنية ..

و في تصريح خاص لمراسل وكالة أخبار نواذيبو بالعاصمة نواكشوط استغرب مصدر من داخل وزراة الصحة عدم تطرق المواقع الإخبارية  في العاصمة للأنشطة المكثفة التي يقوم بها حاليا الوزير في العاصمة الإقتصادية ، و أرجع المصدر ذلك إلى تهاون المسؤول الإعلامي لوزارة الصحة رغم مرافقته للوزير في هذه الزيارة..


و أكد مصدر آخر ( فضل كسابقه حجب هويته ) أن مسؤوال الإعلام بوزارة الصحة أظهر عجزا كبيرا قد يكون عن قصد أو عن عدم دراية بدوره ؟ و إلا فكيف بنا نحن سكان نواكشوط و بقية الولايات أن نضيع الكثير من الوقت في البحث عن مواقع نواذيبو الإخبارية للإطلاع على أنشطة وزيرنا خاصة إذا كان بصحبته من يفترض أن يكون مكافا بالإعلام...؟


من جانبها صحافة نواذيبو تداولت على صفحات الفيسبوك تساؤلاتها عن دور المسؤول الإعلامي ما دام لا يكتب و لا يفيد بأي معلومات عن قطاع وزارته ، و قالت أنها لم تفهم جيدا الدور المكلف به مسؤول الإعلام بوزارة  الصحة و وصفه البعض بالنوم عند باب قاعة الإجتماع طيلة أنشطة الوزير ، و أضافوا أنه في أحسن الأحوال يظهر و يدعٓ الصحافة المستقلة أو يصور الحضور أن نرى لذلك أثرا في الصحافة اللهم إذا كان بصدد إصدار آلبوم صور لعمال قطاع الصحة بنواذيبو !؟

 يذكر أن وظيفة المسؤول الإعلامي بالوزارات و الإدارات كثيرا يتم ملئها بأشخاص لا علاقة لهم بالمجال الإعلامي و في بعض الأحيان يكون مرتبطين أسريا أو قبليا أو جهويا بالمسؤول الأول أو بالسيدة حرمه...!!
باباه ولد عابدين / أخبار نواذيبو
يتم التشغيل بواسطة Blogger.